تصميم جديد وبسيط  للمسبحة



بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين
والصلاة والسلام على أشرف المرسلين
سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

وبعد فهذا إن شاء الله تعالى هو الموضوع الرابع عشر في سلسلة مواضيع "مأدبة الصائمين" التي نويت بعون الله كتابتها خلال هذا الشهر الكريم شهر رمضان المبارك ، والتي ستنشر في موقع إعجاز i3jaz.com.ly بالاضافة إلى عدد من المنتديات العربية.

وموضوعنا اليوم موضوع خفيف وهو عن شكل جديد للمسبحة وهي مسبحتي التي استخدمها أحيانا.

فلقد لاحظت أن المواضيع الاربعة السابقة كانت ثقيلة على الشباب ، فرأيت أن اخفف عليهم بهذا الموضوع.

فهذه هي صورة المسبحة وكما تلاحظون فإنها بسيطة ومختلفة ، وطبعا من يرى أن المسبحة بدعة فلا يستخدمها ولا نجادله و لا يجادلنا.



ولها عدة مزايا منها :


- لا تعرف بأنها مسبحة فلا أحد ينظر إليك نظرة إحتقار على أنك ترائي في حالة استعمالك لها بالشارع.

- عندما تمسك بها تضطر لاستخدامها ، فهي تلزم الاصابع بمسكها وتحريكها.

- فيها رياضة وتسلية للاصابع.

- تصميم جديد ومختلف وباعث للحديث مع اصحابك في حالة الملل والضجر.

وأما طريقة إستخدامها ففيه متعة.


فهي تتكون من أحدى عشر حبة أو كرة صغيرة.

فإما أن تسبح مرة واحدة لكل حبة أو الافضل منه أن تسبح ثلاث مرات لكل حبة .

فتبدأ من أول حبة وعندما تصل للحبة الاخيرة تكون قد سبحت الله ثلاث وثلاثين مرة .

وهنا نصل للجزء الاكثر متعة والذي يحتاج لمهارة شبابية .

فبينما تكون ممسكا بالحبة الاخيرة بين الابهام والسبابة تقوم الاصبع الوسطى بقلب المسبحة بحيث تصبح الحبة الاخيرة هي الاولى.

أو تترك المسبحة تتدلى إلى أسفل بينما أنت ممسك بالحبة الاخيرة بالطبع وتدخل الاصبع الوسطى تحت المسبحة لتبدأ من جديد.

وتبدأ من جديد بحمد الله إما مرة واحدة لكل حبة أو ثلاث مرات.

طريقة تصنيعها.


أولا يحبذ أن تستخدم حبات كبيرة وتضع أحد عشر حبة في خيط وتربط عقدة في أحد نهايات الخيط وتدخلها بالضغط في ثقب الحبة الاولى أو تدخل هذه العقدة مع عود خشبي صغير ثم تقطع ما تبقى من زوائد ، أو أن تضع نقطة غراء على العقدة وتدخلها بالضغط في ثقب الحبة الاولى.

تاتي بعدها للحبة الاخيرة وتفعل نفس الشيئ بشرط ألا يكون هناك فراغ كبير بين الحبات ولا أن تكون الحبات مضغوطة على بعضها.

أرجو أن يكون التصميم الجديد قد أعجبكم

وسبحوا الله وأحمدوه وكبروه



أسأل الله تعالى أن يتقبل منا الصلاة والصيام والقيام
وأن يحشرنا في زمرة خير الانام

وأن يبلغنا ليلة القدر ويمكننا من إحيائها

وأن يلهمنا أن ندعوه فيها بما يحب لنا أن ندعو به

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مهندس محمد خالد الكيلاني



رجوع





www.alkeilani.com