مأدبة الصائمين -  الدخان الازرق المتجمد
الدخان الازرق المتجمد مادة عجيبة وواعدة



بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين
والصلاة والسلام على أشرف المرسلين
سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

وبعد فهذا إن شاء الله تعالى هو الموضوع السادس والعشرون في سلسلة مواضيع "مأدبة الصائمين" التي بدأت بعون الله كتابتها خلال هذا الشهر الكريم شهر رمضان المبارك ، والتي تنشر في موقع إعجاز alkeilani.com بالاضافة إلى عدد من المنتديات العربية.

وموضوعنا اليوم هو مادة عجيبة تسمى ايروجيل Aerogel وتلقب بالدخان المتجمد Frozen smoke أو الدخان الازرق Blue smoke

هذه المادة لها خضائص عجيبة

فهي خفيفة جدا بل هي أخف مادة صلبة على الاطلاق ، وذلك لأنها الهواء يشكل 99 % من مكوناتها ، لذا فهي أثقل من الهواء بثلاث مرات فقط.




وهي شفافة

وهي أشبه بالزجاج ولكن ملمسها كأنها مادة "ستايروفوم" أو الاسفنج الصناعي الابيض لكنها أكثر صلابة.


وهي عازل جيد للحرارة ولا تحترق

وهي غالية الثمن .
و لا تباع بالوزن بل بالحجم لأنها خفيفة جدا وقد يتغير وزنها من يوم لآخر حسب رطوبة الجو ودرجة الحرارة.


وهي قوية ولكن لحد معين ، وعندما تنهار فهي تتكسر إلى قطع صغيرة كالزجاج. وعندما تضغط عليها بإصبعك فذلك لا يخلف عليها أي أثر ولكن عندما تضغط عليها بقوة فسيترك ذلك علامة بسيطة أما إن ضغطت بشدة فإنها ستنكسر كالزجاج تماما.




وهي ليست مادة طبيعية بل تم تصنيعها أول مرة في عام 1931 ثم تجدد الاهتمام بها وتم تطويرها مع نهاية القرن الماضي أي بدء من العام 1990

وتصنع إما من السيليكا أو أكسيد الزنك أو أكسيد الالومنيوم أو الكربون .

وما يصنع من السيليكا لها خاصية إمتصاص الاشعة ما تحت الحمراء .

وهي تمتص الماء ولكن بالمعالجة الكيميائية يمكن جعلها مقاومة للماء .

ولها عدة إستخدامات صناعية وفي مجالات البحوث والفضاء.




وبدء من العام 2000 صنع منها نوع من البطاطين .

وفي السنوات الاخيرة الماضية صنع منها مضارب لكرة التنس .

ومع كل هذه الخصائص فهي لا تؤكل ولا تغني من جوع.




فلماذا إذن تقدم هذه المادة ضمن هذه المأدبة ؟

لآني أعرف أنهم منهكون كما أنا ، ونحن نقترب من نهاية هذا الشهر الكريم ،فهذا موضوع خفيف.

ثم لأني أريد من شبابنا أن يهتم بمثل هذه المواد فهي واعدة وتوفر فرص كثيرة لاقامة مشاريع أو إستخدامات جديدة .

كما أن توسعة المدارك فيه توسعة للخواطر والتعرف على مواد مختلفة فيه ترويح عن النفس.

أسأل الله تعالى أن يتقبل منا الصلاة والصيام والقيام

وأن يحشرنا في زمرة خير الانام

وأن يبلغنا ليلة القدر ويمكننا من إحيائها

وأن يلهمنا أن ندعوه فيها بما يحب لنا أن ندعو به

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مهندس محمد خالد الكيلاني



رجوع





www.alkeilani.com