أنصاف الاشخاص

أنصاف الاشخاص - إمرأة جميلة من أطفال الانابيب تفضي بمشاعر حزينة وفراغ رهيب بداخلها
مأدبة الصائمين 4-17



بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين
والصلاة والسلام على أشرف المرسلين
سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


كارولين متزوجة وعمرها 25 عاما كان تحس طول حياتها أنها نصف شخص


نشرت جريدة "الديلي ميل" الانجليزية الشهر الماضي مقالا مؤثرا عن إحدى أطفال الانابيب وهي إمرأة متزوجة ولها أطفال تدعى كارولين.
وتطرق الكاتب من قصتها إلى أمثالها من الفتيات في بريطانيا
في وصفها لما جرى لها تذكر أن أمها لجأت لعملية التلقيح الاصطناعي عندما ثبت أن زوجها عقيم
وتقول كارولين أنها خلقت في طبق صغير بمعمل في مصحة بمدينة لندن ويا لها من طريقة قبيحة ومروعة لانجاب أطفال بدلا من أن تخلق نتيجة حب عواطف جياشة بين زوج وزوجه .

وتقول أن أباها الحقيقي ربما كان في عمرها الآن عندما "تبرع" مقابل مبلغ زهيد بنطفته وهو لا يدرك نتائج ما فعل
وأن قراره "بالتبرع" بالنطفة ربما لم يفكر فيه مليا وأن الامر أخذ منه فقط بضع دقائق.
وصار كل همها الآن أن تعرف من هو أبوها أكثر من كونه أزرق العينين وطويل القامة .
فهو يمثل لها الآن نصفها المفقود
ووضعها كما يقول المقال ليس معزولا فحسب دراسة جديدة وفريدة أجريت على أطفال الانابيب عندما كبروا تبين أن أكثر من نصفهم يعيشون حياة متعبة ومعقدة.
فهم يحسون بالتشتت والعزلة والألم ،وأن وضعهم هو أسوأ من وضع الاطفال الذين يتم تبنيهم من قبل عائلات أخرى

ويقول أكثر من نصف هؤلاء الاشخاص أنهم كلما شاهدوا أحد يشبههم يتسأئلون في أنفسهم هل هذا يقربني أي هل هو أو هي أخ أو أخت لهم ربما
ويتسائلون هل لهم أخوة أو أخوات من أبيهم ؟

وصار كل ما يشغل هؤلاء الناس أن يعرفوا آبائهم ، فقانون ولوائح هذه العمليات تمنع الافصاح عن هوية "المتبرع" بالنطفة.
ومنذ العام 1992 حين بدأت هذه العلميات يصل عدد الولادات سنويا إلى حوالي 2000 فكأننا نتحدث الآن عن حوالي 36000 شخص

وتضيف أنه مهما بلغ يأسها من الانجاب فإنها لا يمكن لها أن تقوم بنفس العمل الذي قامت به أمها ، لأن الامر يصل بها أحيانا إلى التساؤل عن إنسانيتها.

والمشكلة الاخرى أن كثيرا من العائلات لا تخبر أبنائها وبناتها بهذا الامر إلا عندما يكبروا أو أن يكتشفه هؤلاء بالصدفة.
عندها يتعرضون لصدمة قوية عندما يكتشفون أن الرجل الذي ظلوا يعيشون معهم طول عمرهم ظانين أنه والدهم هو في الواقع ليس بأبيهم .

فالحمد الله على نعمة الاسلام



أسأل الله تعالى أن يتقبل منا الصلاة والصيام والقيام
وأن يحشرنا في زمرة خير الانام

وأن يبلغنا ليلة القدر ويمكننا من إحيائها

وأن يلهمنا أن ندعوه فيها بما يحب لنا أن ندعو به

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مهندس محمد خالد الكيلاني

بنغازي ليبيا

- - - - -
هذا الموضوع هو الموضوع السلبع عشر في السلسلة الرابعة من موضوعات "مأدبة الصائمين" التي نويت بتوفيق من الله كتابتها خلال هذا الشهر الكريم شهر رمضان المبارك لهذا العام 1431 هجري والتي ستنشر أساسا بموقع إعجاز libi.mobi/i3jaz بالاضافة إلى عدد من المنتديات.
وأرجو ملاحظة أن وضع إسم موقع إعجاز على الصور لا يعني بالضرورة ملكيته لها وإنما هو فقط موقع التحميل في هذه الحالة


رجوع





www.alkeilani.com