التلفزيون كارثة كبيرة

مشاهدة الاطفال الصغار للتلفزيون هو كارثة كبيرة نفسيا وعقليا وصحيا
مأدبة الصائمين 4-22



بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين
والصلاة والسلام على أشرف المرسلين
سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين



مسكينة هذه الطفلة تمسك بجهاز التحكم وكأنها تمسك بسكين حاد أو سم زعاف

نشرت بوم أمس 31-8-2010 جريدة "الديلي ميل" الانجليزية مقالا لفت إنتباهي وآلمني كثيرا
فتنقل الجريدة عن إخصائي نفساني كبير نصيحته لأعضاء البرلمان الاوروبي أن الاطفال الصغار يجب أن يمنعوا من مشاهدة التلفزيون
وأن الاطفال متوسطي العمر يجب أن تحد مشاهدتهم للتلفزيون بساعات محددة

وإليكم ما قاله هذا الاخصائي حرفيا:
Dr Sigman, an Associate Fellow of the British Psychological Society,
believes that the youngest children, whose brains are undergoing massive development,
should not watch any TV at all.

From the ages of three to 12, boys and girls should be limited to an hour a day,
rising to an hour and a half for teenagers.

وهذه ترجمته حرفيا

الدكتور سيقمان ، وهو زميل مشارك في جمعية علم النفس البريطانية ،
يعتقد أن الأطفال الصغار في السن الذين تمر عقولهم بعملية نمو واسع ،
لا ينبغي لهم مشاهدة التلفزيون على الإطلاق.

وينبغي على الاطفال ذكور وأناث الذين تتراوح أعمارهم من ثلاثة إلى 12 سنة أن تقتصر مشاهدتهم على ساعة واحدة يوميا ،
ويرتفع هذا الحد إلى ساعة ونصف للمراهقين.
ويصيف الدكتور سيقمان أنه بغض النظر عن الفحوى أو ما يفعله هؤلاء الاطفال أمام الشاشات فهناك إزدياد في المؤشرات التي تبين الجوانب السلبية لهذه العملية على صحة الاطفال ونفسيتهم وعقولهم وعلاقاتهم الاجتماعية.

ووصل الامر بهذا الاخصائي إلى القول أن حجرات الاطفال حتى سن ال 15 سنة يجب أن تخلو من التلفزيون والكمبيوتر أيضا.


صار هناك إرتباط وثيق بين مشاهدة الاطفال للتلفزيون وبين تأخرهم في دراستهم


ومن ناحية العلاقات الاجتماعية فلقد تأقلم الاطفال على ألامبالاة بالآخرين


والسمنة تدخل من هذا الباب وتجر معها بقية الامراض كالسكري وضغط الدم وأمراض القلب


ويجب التركيز على ما قاله هذا الاخصائي أنه بغض النظر عن الفحوى
أما إذا ما تفحصنا الفحوى والبرامج والرسوم الهابطة التي يشاهدها أطفالنا فيا لها من مأساة

المسلسلات الاجنبية المدبلجة والعربية الهابطة

يا آلهي ماذا فعلنا بأنفسنا

رباه غفرانك لقد جنينا على أطفالنا

لقد وأدنا عقولهم

وحطمنا نفسياتهم

ودمرنا أجسادهم

فأغفر لنا لنا ربنا وتب علينا

لقد صار التلفزيون إذا هو مصدر بلاء

الاخوة متتبعي هذه السلسلةمن المواضيع
ألم أقل لكم في البداية أن هذا الموضوع آلمني كثيرا ؟

وماذا عن فتياتنا ونسائنا ؟

يا آلهي ! !

بيوتنا صارت تدمر

وعائلاتنا تتفتت

هل عرفنا سبب زيادة نسبة الطلاق ؟

مرة أخرى المعذرة إخوتي وأخواتي الكرام على ثقل الموضوع
وكأني أحس بمن لديه أطفال هو في حيرة من أمره
كاتب هذا الموضوع محمد خالد الكيلاني هو نفسه في حيرة الآن
ولا يستطيع أن يتعمق أكثر في هذا الموضوع لأنه موضوع مؤلم
وهناك العديد من الجمل التي لم أستطع كتابتها
وأخرى حذفتها تخفيفا للمقال

نسأل الله تعالى أن يفرج علينا وأن يهدينا إلى طريق الصواب

أسأل الله تعالى أن يتقبل منا الصلاة والصيام والقيام
وأن يحشرنا في زمرة خير الانام

وأن يبلغنا ليلة القدر ويمكننا من إحيائها

وأن يلهمنا أن ندعوه فيها بما يحب لنا أن ندعو به

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مهندس محمد خالد الكيلاني

بنغازي ليبيا

- - - - -
هذا الموضوع هو الموضوع الثاني والعشرون في السلسلة الرابعة من موضوعات "مأدبة الصائمين" التي نويت بتوفيق من الله كتابتها خلال هذا الشهر الكريم شهر رمضان المبارك لهذا العام 1431 هجري والتي ستنشر أساسا بموقع إعجاز libi.mobi/i3jaz بالاضافة إلى عدد من المنتديات.
وأرجو ملاحظة أن وضع إسم موقع إعجاز على الصور لا يعني بالضرورة ملكيته لها وإنما هو فقط موقع التحميل في هذه الحالة


رجوع





www.alkeilani.com