مأدبة الصائمين الثانية

صورة ذات مغزى عميق ولكن المسلمون غفلوا عنها



بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين
والصلاة والسلام على أشرف المرسلين
سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

وبعد فهذا إن شاء الله تعالى هو ثامن موضوع في السلسلة الثانية من مواضيع "مأدبة الصائمين" التي نويت بتوفيق من الله كتابتها خلال هذا الشهر الكريم شهر رمضان المبارك لهذا العام 1429 هجري والتي ستنشر أساسا بموقع إعجاز alkeilani.com بالاضافة إلى عدد من المنتديات.

موضوعنا اليوم عن هذه الصورة



وكما هو واضح فهي مظاهرة والعبارة المتكررة فيها هي CELIBACY HAS FAILED
وكلمة celibacy تعني التبتل أو التعزب أو منع الزواج عن القساوسة
وهي جزء من الرهبانية عند المسيحيين وبالذات الكاثوليك
المظاهرة كانت خلال زيارة البابا لأمريكا هذا العام
واللافتات تقول أن نظام التعزب قد فشل
وسبب الاحتجاج هو ظهور الكثير من الفضائح ورفع العديد من القضايا ضد الكنيسة بسبب عمليات التحرش الجنسي ضد الاطفال
فعندما كان هؤلاء الاطفال في الكنيسة للتعلم كان القساوسة يمارسون ضدهم الفاحشة لأنهم غير مسموح لهم بالزواج
هؤلاء الاطفال الذين صاروا رجالا الآن كانوا صامتين طيلة هذه السنين
الكنيسة كانت تعلم بهذه الممارسات وتتكتم عليها وتستمر في فرض التعزب على القساوسة.
ولكن مع تغير نظرة المجتمع الامريكي للتحرش الجنسي فلم تعد تعتبر عندهم وصمة عار أن يظهر الرجل في الملأ ويقول أنه عندما كان صغيرا كان القسيس يمارس ضده الفاحشة.

ونظام التعزب هذا هو جزء من الرهبانية التي إبتدعوها وما فرضت عليهم وما رعوها حق رعايتها

فالحمد لله على نعمة الاسلام
الاسلام الذي قدر حاجة الرجل لاشباع نزوته بالحلال فلم يغلق الباب بوجه الراغبين في الزواج بل وحث عليه
يقول الحبيب المصطفى " تزوجوا، فإني مكاثر بكم الأمم، ولا تكونوا كرهبانية النصارى "

وقال للثلاثة الذين قال أحدهم: أما أنا فأقوم الليل ولا أرقد
وقال الثاني: وأنا أصوم الدهر ولا أفطر
وقال الثالث: وأنا أعتزل النساء فلا أتزوج
قال لهم: إني أخشاكم لله وأتقاكم له، ولكني أقوم وأنام، وأصوم وأفطر، وأتزوج النساء، فمن رغب عن سنتي فليس مني " الصلاة والسلام عليك يا رسول الله

أسأل الله تعالى أن يتقبل منا الصلاة والصيام والقيام
وأن يحشرنا في زمرة خير الانام

وأن يبلغنا ليلة القدر ويمكننا من إحيائها

وأن يلهمنا أن ندعوه فيها بما يحب لنا أن ندعو به

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مهندس محمد خالد الكيلاني

بنغازي ليبيا

رجوع





www.alkeilani.com